ليكيلا تبدأ في اعمال الإنشاءات لمشروع رياح غرب بكر في مصر بقدرة 250 ميجاوات

20 فبراير 2020 ، القاهرة- اعلنت شركة ليكيلا عن بدء أعمال الانشاءات لمشروع غرب بكر لطاقة الرياح في رأس غارب بقدرة 250 ميجاوات. جاء الإعلان خلال احتفالية التي اقامتها اليوم في العاصمة الادارية بحضور وزير الكهرباء والطاقة المتجددة ، ووزيرة البيئة، ونائب السفير البريطاني لدى مصر ، بالاضافة الى شركاء ليكيلا في المشروع وقيادات الشركة المصرية لنقل الكهرباء و هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة و الجهات ذات الصلة .

ويقع مشروع غرب بكر لطاقة الرياح على بعد 30 كيلومتراً شمال غرب رأس غارب، وتعتبر المحطة من المشاريع المهمة حيث ستوفر 250 ميجا وات من الطاقة النظيفة، وهو جزء من مخطط الحكومة للبناء والتملك والتشغيل (BOO). سيزيد المشروع طاقة مصر المنتجة من طاقة الرياح بنسبة 14٪، حيث تسعى البلاد لتحقيق هدفها المتمثل في توليد 20٪ من الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة بحلول عام 2022 و التي تتضمن 67% شراكة مع القطاع الخاص وأيضاً سيقوم المشروع بتخفيض أكثر من 550,000 طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون سنويًا.

وقال كريس أنتونوبولوس، رئيس مجلس إدارة شركة ليكيلا، "نحن سعداء ببدء العمل في مرحلة البناء الخاص بمحطة رياح غرب بكر ، والذي يمثل اولى مشاريعنا من خلال التعاون الناجح مع الحكومية المصرية ، ونحن نسعى بالتأكيد لمواصلة العمل في مشاريع اخرى قادمة لتوفير الطاقة النظيفة بشكل مستدام في مصر."

واضاف كريس:" ان ليكيلا تهتم بادارة مشاريع مستدامة و طويلة الاجل لتوفر اسعاراً تنافسية لطاقة نظيفة لكل المجتعمات التي تعمل بها ، وهو ما ينسجم ايضاً مع اجندة الامم المتحدة للطاقة المستدامة بحلول عام 2030" .

وقال، فيصل عيسى، مدير عام ليكيلا مصر:" نتطلع الان لبدء العمل فورا مع الشريك سيمنس جاميسا، لتسليم المشروع  بنهاية عام 2021 كما تعهدنا امام الحكومة المصرية منذ عام في فبراير 2019 عند توقيع اتفاقية شراء الطاقة بين ليكيلا و الشركة المصرية لنقل الكهرباء ، ثم الوصول الى الاغلاق المالي في اغسطس العام الماضي ، مع الالتزام بخلق قيمة مشتركة للمجتمعات المحلية . وقد اقمنا مؤخراً ملتقى للتوظيف في رأس غارب لعرض فرص العمل المتاحة والتدريبات التي سنقدمها مع شركائنا في المشروع".

ينضم مشروع غرب بكر إلى مجموعة مشاريع طاقة الرياح التابعة لشركة ليكيلا في أنحاء السنغال وغانا وجنوب افريقيا. تمتلك ليكيلا الآن أكثر من 1000 ميجاوات من الطاقة النظيفة في مراحل البناء والتشغيل.

يذكر أنه كان قد تم توقيع اتفاقية شراء الطاقة وعقد اتصال الشبكة مع الشركة المصرية لنقل الكهرباء (EETC) واتفاقية حق الانتفاع في فبراير 2019 ، وذلك بعد وقت قصير من موافقة مجلس الوزراء على المشروع . وقد  تم توفير التمويل من قبل مؤسسة تمويل التنمية التابعة لحكومة الولايات المتحدة (DFC) (اوبك سابقاً) ، ومؤسسة التمويل الدولية (IFC) ، عضو مجموعة البنك الدولي ، والبنك الأوروبي للإنشاء والتعمير (EBRD). ستقوم شركة سيمينز جاميسا للطاقة المتجددة بتركيب 96 من توربينات  2.6ميجا وات SG114 من خلال عقد تسليم المفتاح EPC وستوفر خدمات صيانة طويلة الأجل من خلال اتفاقية خدمات طويلة الأجل مدتها 15 عامًا.